Anti Semitism True Meaning

Anti_Semitism from http://www.gilad.co

Advertisements
Posted in مقالات اأعجبتني | Leave a comment

My experience with Buffalo LinkStation Pro 2TB LS-VL Home Network Storage Device

I did not expect such bad experience with a product from Buffalo, as I used to hold a good picture about the company and its products! may be because it is an American company and so far my experience with American companies is excellent as they are customer focused, easy to deal with, no barriers to provide you with the service, cause providing you Quality of Service is in their best interest.

Unfortunately, Buffalo – thanks to its customer care rep or PR guy, proved me wrong, that there are always exceptions to every rule.

I am documenting my experience and the email chain with Buffalo, to prove my point and to warn others from falling victims like me. The email chain is self explanatory, and I do not need to comment on it.

My First email to them on June 17, 2011

Sirs,

I have bought a new Buffalo NAS LiveStation PRO from the US upon my visit in April, and since I came back to Saudi Arabia, I tried to make it working properly and failed! Direct file copy to the volume times up and process terminates, NovaBackup never succeeded to copy my harddisk volume as it times up or terminates without warning or error messages but not moving all files… then suddenly I got EM where I failed to update the firmware because it either keeps asking me for password of the administrator that never accepts – per your manual – or it does not recognize the device on the network.

I even gave it to a friend Guru who loves fixing such problems, and after hours — Yes, hours – he finally reached and fixed it and updated the firmwre…I asked him to format the harddisk to start fresh, and it took almost 7 hours after which the device stopped working, and not reachable….his assessment was based on his experience, diagnosis, and internet forums that the product is actually (Product not yet complete)! I trust his judgement, especially with the flood of forum messages that I should have checked on the net before buying it.

Now, I ripped it apart and took the hard disk and made it USB External 2GB hard disk, but an expensive one!

I will NEVER NEVER EVER come near any Buffalo products in the future, so is my friend too and other friends whom I share my experience with.

As a user, I want a reliable device that I can connect and use….like Apple quality products!

Thanks and Best regards,
Yaagoub Nujaidi

My Second email to them on June 29, 2011

No wonder your products are failing and customers are shying away from Buffalo, when a customer complaint is not even being answered since June 17!

Thanks and Best regards,
Yaagoub Nujaidi

Buffalo Reply on June 29, 2011

Hello

You stated in your first email that you disassembled the product, voiding your warranty. Before you did that, we could have assisted with the EM error and additional errors, but once disassembled, there is no way we can help with the product errors.

Your complaint did not have a question in the first or second email.

Thank you,

Buffalo Technology USA

My last email to them on June 29, 2001

Hello,

It is true that I disassembled the device and voided the warranty voluntarily, but I did that when I gave up on it especially when a Guru could not fixed it, so imagine what it takes novice users to prepare such errors…and I am not asking for replacement or fixing or any claim whatsoever to keep your mind safe!

The FACT still holds that even when receiving such harsh message from a VDC, the no follow up attitude and even you recent reply tells me a volume about the quality of your company. Any reputable company would have investigated the situation of went exactly went wrong, what did I do to make me give up on your product, but seems that you are not one of those companies.

Thank you for your reply, as the material of this email chain will be a good internet materials to proof the lack of your care about your own products, lack of customer care to be shared with all my internet social friends, and will send you the link.

I will give you two marketing/PR 101 lessons:
1) A dissatisfied customer costs you 10 potential customers, and a satisfied customer brings you one customer!
2) in your emails, state your name, title for the customer to know whom he is talking to.

This time, I am asking you explicitly not to reply to my email as I am already satisfied, but not with your quality or company care!

Thanks and Best regards,
Yaagoub Nujaidi

Posted in Uncategorized | Leave a comment

العذاب ليس له طبقة

 من روائع دكتور مصطفى محمود رحمه الله وأسكنه فسيح جناته وغفر له

الذي يسكن في أعماق الصحراء يشكو مر الشكوى لأنه لا يجد الماء الصالح للشرب.

وساكن الزمالك الذي يجد الماء و النور و السخان و التكييف و التليفون و التليفيزيون لو استمعت إليه لوجدته يشكو مر الشكوى هو الآخر من سوء الهضم و السكر و الضغط

والمليونير ساكن باريس الذي يجد كل ما يحلم به، يشكو الكآبة و الخوف من الأماكن المغلقة و الوسواس و الأرق و القلق.

والذي أعطاه الله الصحة و المال و الزوجة الجميلة يشك في زوجته الجميلة و لا يعرف طعم الراحة.

والرجل الناجح المشهور النجم الذي حالفه الحظ في كل شيء و انتصر في كل معركة لم يستطع أن ينتصر على ضعفه و خضوعه للمخدر فأدمن الكوكايين و انتهى إلى الدمار.

الملك الذي يملك الأقدار و المصائر و الرقاب تراه عبدا لشهوته خادما لأطماعه ذليلا لنزواته.

وبطل المصارعة أصابه تضخم في القلب نتيجة تضخم في العضلات.

كلنا نخرج من الدنيا بحظوظ متقاربة برغم ما يبدو في الظاهر من بعض الفوارق. وبرغم غنى الأغنياء و فقر الفقراء فمحصولهم النهائي من السعادة و الشقاء الدنيوي متقارب.

فالله يأخذ بقدر ما يعطي و يعوض بقدر ما يحرم و ييسر بقدر ما يعسر.. و لو دخل كل منا قلب الآخر لأشفق عليه و لرأى عدل الموازين الباطنية برغم اختلال الموازين الظاهرية.. و لما شعر بحسد و لا بحقد و لا بزهو و لا بغرور.

إنما هذه القصور و الجواهر و الحلي و اللآلئ مجرد ديكور خارجي من ورق اللعب.. و في داخل القلوب التي ترقد فيها تسكن الحسرات و الآهات الملتاعة.

والحاسدون و الحاقدون و المغترون و الفرحون مخدوعون في الظواهر غافلون عن الحقائق.

ولو أدرك السارق هذا الإدراك لما سرق و لو أدركه القاتل لما قتل و لو عرفه الكذاب لما كذب.

ولو علمناه حق العلم لطلبنا الدنيا بعزة الأنفس و لسعينا في العيش بالضمير و لتعاشرنا بالفضيلة فلا غالب في الدنيا و لا مغلوب في الحقيقة و الحظوظ كما قلنا متقاربة في باطن الأمر و محصولنا من الشقاء و السعادة متقارب برغم الفوارق الظاهرة بين الطبقات.. فالعذاب ليس له طبقة و إنما هو قاسم مشترك بين الكل… يتجرع منه كل واحد كأسا وافية ثم في النهاية تتساوى الكؤوس برغم اختلاف المناظر و تباين الدرجات و الهيئات

و ليس اختلاف نفوسنا هو اختلاف سعادة و شقاء و إنما اختلاف مواقف.. فهناك نفس تعلو على شقائها و تتجاوزه و ترى فيه الحكمة و العبرة و تلك نفوس مستنيرة ترى العدل و الجمال في كل شيء و تحب الخالق في كل أفعاله.. و هناك نفوس تمضغ شقاءها و تجتره و تحوله إلى حقد أسود و حسد أكال.. و تلك هي النفوس المظلمة الكافرة بخالقها المتمردة على أفعاله.

أما في كوامن الأسرار و على مسرح الحق و الحقيقة.. فلا يوجد ظالم و لا مظلوم و لا متخم و لا محروم.. و إنما عدل مطلق و استحقاق نزيه يجري على سنن ثابتة لا تتخلف حيث يمد الله يد السلوى الخفية يحنو بها على المحروم و ينير بها ضمائر العميان و يلاطف أهل المسكنة و يؤنس الأيتام و المتوحدين في الخلوات و يعوض الصابرين حلاوة في قلوبهم.. ثم يميل بيد القبض و الخفض فيطمس على بصائر المترفين و يوهن قلوب المتخمين و يؤرق عيون الظالمين و يرهل أبدان المسرفين.. و تلك هي الرياح الخفية المنذرة التي تهب من الجحيم و النسمات المبشرة التي تأتي من الجنة.. و المقدمات التي تسبق اليوم الموعود.. يوم تنكشف الأستار و تهتك الحجب و تفترق المصائر إلى شقاء حق و إلى نعيم حق.. يوم لا تنفع معذرة.. و لا تجدي تذكرة.

وأهل الحكمة في راحة لأنهم أدركوا هذا بعقولهم و أهل الله في راحة لأنهم أسلموا إلى الله في ثقة و قبلوا ما يجريه عليهم و رأوا في أفعاله عدلا مطلقا دون أن يتعبوا عقولهم فأراحو عقولهم أيضا، فجمعوا لأنفسهم بين الراحتين راحة القلب و راحة العقل فأثمرت الراحتان راحة ثالثة هي راحة البدن.. بينما شقى أصحاب العقول بمجادلاتهم.

أما أهل الغفلة و هم الأغلبية الغالبة فمازالوا يقتل بعضهم بعضا من أجل اللقمة و المرأة و الدرهم و فدان الأرض، ثم لا يجمعون شيئا إلا مزيدا من الهموم و أحمالا من الخطايا و ظمأً لا يرتوي و جوعا لا يشبع.

فانظر من أي طائفة من هؤلاء أنت.. و اغلق عليك بابك و ابك على خطيئتك.

Posted in كما وصلني بالإيميل, مقالات اأعجبتني | 2 Comments

التجديد للامين العام للامم المتحدة او الاصح للقوى العظمى

UN Secretary Renewal

التجديد للامين العام للامم المتحدة

Posted in مقالات اأعجبتني | Leave a comment

الشعوب العربية والحكومات والولايات المتحدة

Posted in مقالات اأعجبتني | Leave a comment

حقيقة علمية عن الخيال وكيف يترجم إلى واقع

قام الدكتور ” بورهيف” بتوظيف بعض المجرمين في تجاربه و أبحاثه العلمية المثيرة مقابل تعويضات مالية لأهلهم ، و أن تُكتَب أسماؤهم في تاريخ البحث العلمي ، و مجموعة من المغريات الأخرى ، و بالتنسيق مع المحكمة العليا و في حضور مجموعة من العلماء المهتمين بتجاربه ، أجلس ( بورهيف ) أحد المجرمين المحكوم عليهم بالإعدام ، و اتفق معه على أن يتمَّ إعدامه بتصفية دمه بحجة دراسة التغيرات التي يمر بها الجسم أثناء تلك الحالة .

عصب ( بورهيف ) عيني الرجل ، ثم ركّب خرطومين رفيعين على جسده بدءًا من قلبه انتهاء عند مرفقيه ، و ضخَّ فيهما ماءً دافئًا بدرجة حرارة الجسم يقطر عند مرفقيه ، و وضع دلوين أسفل يديه و على بُعد مناسب ، حتى تسقط فيهما قطرات الماء من الخرطومين و تُصدر صوتًا يُشبه سقوط الدم المسال ، و كأنَّه خرج من قلبه مارًّا بشرايينه في يديه ساقطًا منهما في الدلوين .

و بدأ تجربته متظاهرًا بقطع شرايين يد المجرم ليصفِّي دمه و ينفذ حكم الإعدام كما هو الاتفاق .
بعد عدة دقائق لاحظ الباحثون شحوبًا و اصفرارًا يعتري كلَّ جسم المحكوم بالإعدام ، فقاموا ليتفحصوه عن قرب ، و عندما كشفوا وجهه فوجئوا جميعًا بأنَّه قد مات !

مات بسبب خياله المتقن صوتًا و صورة دون أن يفقد قطرة دم واحدة ! و الأدهى أنَّه مات في الوقت نفسه الذي يستغرقه الدم ليتساقط من الجسم و يسبِّب الموت ، مما يعني أنَّ العقل يعطي أوامر لكل أعضاء الجسم بالتوقف عن العمل استجابةً للخيال المتقن كما يستجيب للحقيقة تمامًا !

انتبه جيدًا لخيالك فأعضاؤك و ملكاتك كلها ستستجيب للصورة التي ترسمها بإتقان.

مصداقا لقوله صلى الله عليه وسلم (لاتتمارضوا فتمرضوا فتموتوا) الرسائل الدماغية سواء الإيجابية أو السلبية تحدد نهج حياتنا التي نعيشها

فـلاتعطون رسائل لمخكم انكم حتى (في مزاج سيء) فيقوم يتبرمج المخ على المزاج السيء دائما!

Posted in كما وصلني بالإيميل | Leave a comment

كلمات في الصميم

ارتطم شاب يسوق درّاجة بعجوز .. وبدلاً من أن يعتذر منها، ويساعدها على النهوض من الأرض أخذ يضحك عليها !! وما إن همّ وبدأ يستأنف سيره، حتى نادته  العجوز قائلة :

لقد سقط منك شيئ .. فعاد الشاب مسرعاً، وأخذ يبحث فلم يجد شيئاً …. فقالت له العجوز:
لا تبحث كثيراً، لقد سقطت مروءتك ولن تجدها أبداً !

هذا حال كثيرمن شبابنا اليوم يفعلون اقبح الاعمال دون الانتباه إلى سلبيات مايفعلون

* – * – * – *

الزيتون عندما يضغط يأتي لنا بالزيت الصافي… والفواكه عند عصرها تعطينا ألذ العصائر… أما الورود فيسحرنا بعبير عطرها عندما تجفف وتطحن…

فإذا شعرت بمتاعب الحياة تضغطك بهمومها فلا تحزن لأن الله يريد أن يخرج أحلى ما فيك

* – * – * – *

إن السنبله الفارغه ترفع رأسهآ في الحقل. . . والسنبله الممتلئه بالقمح تخفضه ! . . . فلا يتواضع إلا ڪبير …. ولا يتڪبر إلا حقير !! اللهم ارزقنا الرضى والقناعة

Posted in كما وصلني بالإيميل, تربويات | Leave a comment